موظفين تاكل الصراصير

 بقلم / فرح علاء الخولي

قال المذيع أحمد فاروق، إن الكثيرين يحاولون تحقيق واجباتهمم وإنجاز ما يطلب منهم في العمل وهو ما يسمى بـ "التارجت"، موضحًا أن هناك دولا قررت ان تعاقب موظفيها لأنهم لم يحققوا "التارجت" المطلوب منهم في عملهم، أي كانت طبيعة هذا العمل.

 

 
 

وعرض خلال برنامج "inbox"، الذي يذاع على قناة صدى البلد 2، أن هناك عقوبات غريبة تفرضها بعض الدول للموظفين الذين لم يحققوا "التارجت" المطلوب منهم، فقد فرضت الصين عقوبة السير في الشارع بالملابس الداخلية فقط، وآخرى تعاقبهم بأكل الصراصير.

 

 
 

لأن كثير من الشركات كل ما يهمهم هو تحقيق "التارجت" للحفاظ على أرباح الشركة، فهو لا يعنيهم إهانة الشخص او ما شبه ذلك، وأن هذه العقوبات تثبت فشل الشركة في تحفيز موظفيها للانتهاء من واجباتهم.

 

 
 

وأن أكثر الشركات التي تهتم بتحقيق "التارجت" هي شركات التسويق العقاري، ولكن تحقيق التارجت لم يكن شيئا مستحيلا إذا عرف الموظف أدوات وظيفته والقدرة على استخدامها وبذلك من السهل تحقيق التارجت.

 

 
 

ولكن الإدارة الناجحة هي التي تتعاون مع موظفيها، وتعرف كيفية تقويمهم مع العمل على تحفيزهم واستغلال نقاط قوتهم، والتقليل من نقاط الضعف، وان المدير هو إحدى أدوات المؤسسة التي تؤدي إلى نجاحها ومن اوائل الاشياء التي من الممكن أن تكون سبب في فشل المؤسسة.

موقعنا

أ - برج التامين الصحى، شارع سعد سليم، شبرا، الساحل، القاهرة.

تليفون: 22059110

          ​24323899

واتس آب: 01221221558

             01200033683

بريد الكترونى: magic102008@gmail.com

تواصلوا معنا

جميع الحقوق محفوظة لصالح شركة ماجيك سرفيس للخدمات البيئية